دارة الملك عبدالعزيز تنظم ورشة عمل عن حفظ المواد الصوتية والمرئية إلكترونياً

 

ينظم مركز التاريخ السعودي الرقمي بدارة الملك عبدالعزيز يوم السبت القادم ورشة عمل عن حفظ المواد الصوتية والمرئية إلكترونياً في مقر الدارة بمشاركة عدد من المتخصصين من المملكة العربية السعودية ومدير قسم الصوتيات والمرئيات بالمكتبة البريطانية ريتشارد رانفت حيث سيقدم ورقة عمل يستعرض فيها تجربة المكتبة البريطانية في رقمنة المواد السمعية والبصرية من أجل الحفظ والإتاحة بما فيها الأهداف والنتائج والعقبات.
ويأتي تنظيم هذه الورشة ضمن نشاط المركز في تنظيم ورش عمل مشتركة للوصول نحو رؤية واضحة لبناء انطلاقة قوية لرقمنة مواد الدارة غير الورقية من خلال الاستفادة من التجارب العالمية في أرشفة الصوتيات والمرئيات، والوصول إلى قواعد عملية للإسهام بها في خطة الدارة نحو الرقمية واستثمار الحاسب الآلي للخدمة غير المحددة جغرافياً.
يذكر أن مركز التاريخ الرقمي في دارة الملك عبدالعزيز تموله وزارة التعليم العالي كونه أحد مراكز التميز في المملكة العربية السعودية، ويتولى خطة دارة الملك عبدالعزيز نحو تحويل الحفظ إلى الأسلوب التقني وبشكل تفاعلي تتعاضد فيه المعلومة مع الصورة الثابتة واللقطة المتحركة بما يتفق مع أحدث أساليب الحفظ الحديثة لدى كبرى المكتبات والدور العلمية في العالم، حيث تولي الدارة اهتماماً بهذا الجانب الفني والخدمي عكسه موافقة مجلس إدارة دارة الملك عبدالعزيز في اجتماعه الأخير برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض على انضمام الدارة إلى عضوية الجمعية الدولية للأرشيف الصوتي والسمعبصري في أمستردام بهولندا.